من نحن

تأسس متحف الإنسان القديم في كيبوتس معان باروخ من قبل أمنون آساف ، رجل البلماح ، مزارع ، عضو كيبوتس وعالم آثار. يعتمد المتحف على عشرات الآلاف من القطع الأثرية التي تعود إلى عصور ما قبل التاريخ والتي جمعها أمنون في مواقع ما قبل التاريخ في سهل الحولة، والتي اكتشف معظمها نفسه.

 

يقع المتحف في مبنى فريد من نوعه صممه أمنون آساف وتم بناؤه في ثمانينيات القرن العشرين. يحتوي المبنى الذي يشبه الكهف على جناحين رئيسيين – جناح ما قبل التاريخ والجناح الإثنوغرافي.

 

إن جناح ما قبل التاريخ مكرس لعرض مواقع ما قبل التاريخ من سهل الحولة. متحف الانسان القديم هو موطن لمجموعة غنية وفريدة من الاكتشافات الأثرية التي تمثل الفترة بين الاستيطان الاول للمنطقة منذ ما يقرب من مليون سنة حتى نهاية فترة ما قبل التاريخ مع بداية التاريخ وظهور أول مدن العصر البرونزي.

 

يحتوي المتحف على حوالي مائة وعشرين ألف مُكتشف أثري تتراوح من أدوات الصوان القديمة من الثقافة ألاشيلية إلى المنحوتات والتماثيل من العصر الحجري-النحاسي (حوالي ستة آلاف سنة قبل عصرنا). يعرض المتحف مجموعة مختارة من أدوات العمل، الأسلحة، عظام الحيوانات واغراض العبادة المختارة من المجموعة الغنية.

 

يقدم الجناح الإثنوغرافي مجموعة رائعة من الأدوات والملابس والمنتجات المصنوعة باستخدام التقنيات التقليدية والتي تستخدمها المجتمعات والقبائل المعاصرة من جميع أنحاء العالم. يعرض الجناح أدوات الصيد، الفخاخ، الأدوات المنزلية، الملابس، واغراض العبادة التي تمثل وتحافظ على أساليب الحياة التقليدية والتقنيات لهذه المجموعات. تحافظ المعروضات على طريقة حياة الاخذة بالأختفاء من عالمنا الحديث وتسمح لهم باستكشاف ومقارنة طريقة حياة المجتمعات التقليدية وفهم بمساعدتها تقنيات وثقافة أسلافنا القدامى.

 

מוזיאון האדם הקדמון
Close Menu